ثقافة

النجمة السينمائية المصرية نادية لطفي في ذمة الله

توفيت الفنانة المصرية بولا شفيق المعروفة بنادية لطفي، عن عمر ناهز الثلاثة والثمانين عاما، بعد معاناة طويلة مع المرض.

وتعتبر الراحلة نادية لطفي، من إحدى أهم نجمات الجيل الذهبي في السينما المصرية قد دخلت في غيبوية، الأربعاء الماضي.

بعما تدهورت حالتها الصحية، إذ عانت من ضيق في التنفس منذ فترة، ودخلت بعدها العناية المركزة.

وكان أول ظهور لها، في فيلم “السرطان” أمام الممثل الراحل فريد شوقي سنة 1958.

وقد ظهرت قبل أيام من وفاتها نعت فيه النجمة الراحلة ماجدة الصباحي، التي وافتها المنية في وقت سابق.

وقد أعربت نادية لطفي عن صدمتها الكبيرة وحزنها الشديد عند تلاقيها الخبر المؤلم

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق