رياضة

بهذه الرسالة المؤثرة ودّع حليش الجزائريين عقب إعتزاله

نشر موقع الإتحاد الجزائري لكرة القدم،رسالة مؤثرة، للاعب الخضر،رفيق حليش، الذي إعتزل اللعب مؤخرا،بعد المباراة الودية للمنتخب الوطني أمام البنين.

حليش عبّر في رسالته المؤثرة، عن مدى حزنه لفراق المنتخب الذي قضى فيه 11 سنة من اللعب.

وقال في رسالته: “أقول لكم وداعا وقلبي يؤلمني…من المؤلم مغادرتي للمنتخب بعد قضاء 11سنة كاملة،أتمنى أن أكون قد شرفت الألوان الوطنية”.

كما قدّم اللاعب المعتزل شكره لكافة من ساعده خلال مسيرته الكروية منذ بدايتها إلى غاية اليوم، حيث قال:

“أود أن أشكر كل من ساعدني طوال مشواري الكروي بداية من “CREPS” بن عكنون، إلى فريق القلب نصر حسين داي، الذي فتح لي أبواب المنتخب والاحتراف في أوروبا”.

وتابع: “كلمات الشكر لن تكفي هذا الشعب العظيم الذي كان حاضرا حتى في الأوقات الصعبة، وأود أنا الآخر أن أكرمكم بأكبر تكريم ممكن”.

وأضاف حليش: “لا يمكنني أن أحلم بنهاية مشواري مع الخضر بهذه الطريقة خاصة بعد التتويج بكان 2019”.

وجاء في نهاية الرسالة: “أترك هذه العائلة وأفكر في اللاعبين الذين لم تتح لهم الفرصة لوداع الجماهير..أقول لكم اليوم وداعا وسأبقى دائما مشجعا للخضر..ألف شكر للجميع”.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق