إقتصاد

رونو الجزائر تستبعد غلق مصنعها بوهران

كشفت شركة “رونو الجزائر”، أنّ غلق مصنعها لتركيب السيارات السياحية الواقع بوادي تليلات وهران، أمرا مستبعدا.

وأوضحت الشركة وفق ما جاء في الإذاعة الوطنية، أنّ الأمر مستبعد عكس ما أشيع وما تم تداوله

وبالرغم من احتمال نفاذ مخزون مجموعة الأجزاء الموجهة لتركيب السيارات السيارات “آس كا دي- سي كا دي”، ابتداء من شهر نوفمبر المقبل.

وأضاف أنّ الانتاج سيستأنف مع وصول الحصص الجديدة، وربما مع بداية 2020.

وعن مصير الموظفين بالشركة،فأوضحت ذات الشركة أنّه وفي حالة التعليق المؤقت لنشاطات التركيب فإن رونو الجزائر تستبعد كل تسريح للعمال.

وأكّدت أنها ستبحث عن حلول بديلة منها “اعادة توزيع هؤلاء الموظفين، حيث يحاول مسؤولي “رونو” الجزائر حاليا تشغيل المصنع

وذلك بوتيرة أقل سرعة من أجل تفادي التوقف التام لسلسة الانتاج.

فيما يخص الزبائن تؤكد رونو الجزائر أن كل زبون قدم طلبية مستوفية الشروط سوف تسلم له مركبته في الآجال المحددة

موضحة أن الشركة قامت بتسجيل الطلبيات حسب المخزون المتوفر لديها.

الوسوم
إغلاق
إغلاق